الجمعة، 24 يوليو، 2009

موقع على بابا الصينى



يعتبر موقع على بابا من اشهر المواقع الالكترونيه التى تقدم خدمة Business to Business و التى تخدم الكثير من الشركات حول العالم
مؤسس الموقع يدعى جاك ما و هو الان فى العقد الرابع من عمره تخرج عام 1988 من معهد المعلمين و اصبح معيد للغة الانجليزية و التجارة الدولية فى نفس المعهد الذى تخرج منه ، اسس جاك شركة صغيرة للترجمة و سافر بعدها الى امريكا لاسترجاع مال لشركة صينية من رجل اعمال امريكى دون جدوى و تعرف على صديق له فى امريكا ساعده على تصميم موقع الكترونى لشركة الترجمة الخاصة به و كان تصميم هذا الموقع سيء للغاية لكن بعد مرور 8 ساعات من رفعه على شبكة الانترنت تلقى جاك 5 رسائل على البريد الالكترونى الخاصة به.... و ادرك جاك اهمية الانترنت و قرر ان يستفيد منه و اعبر انه الكنز الذى سيعود به من امريكا ، بعد عودة جاك، استقال من وظيفته، واقترض من أقاربه ما قيمته ألفين من الدولارات لتأسيس شركة انترنت لتصميم موقع يسد هذا النقص المعلوماتي الشديد، وسمى الموقع صفحات الصين أو China Pages في شهر ابريل من عام 1995. وقتها كان جاك جاهلا بكل ما له علاقة بالكمبيوتر أو البريد الإلكتروني، وحتى ذلك الحين لم يكن قد لمس لوحة مفاتيح على الإطلاق، و نجحت فكرته بالفعل، و رفض جاك الدخول فى اى شراكة تفقده حق الادارة.
كان حلم جاك أن يؤسس شركته الخاصة للتجارة الإلكترونية، ولذا في شهر فبراير من عام 1999 دعا 18 عاملا في إدارته إلى شقته، وتحدث معهم لمدة ساعتين عن رؤيته لشركته هذه، ليضع جميع الحضور أموالهم على طاولة النقاش، جامعين قرابة 60 ألف دولار لتأسيس موقع علي بابا ، و قد اختار هذا الاسم لسهولته و شهرة هذه الشخصية عالميا ، و كانت ادارة الموقع فى شقته الخاصة فى البداية حتى حصلوا على تمويل مادى و تم نقل الادارة بعدها / لم يتوقف جاك الى هذا الحد بل دخل بمنتج يستطيع مصدرو الصين تقديمه بشكل يلبي احتياجات المشترين في أمريكا، موقع taobao.com للمزايدة الإلكترونية، على غرار موقع إيباي، الذي كان يدخل السوق الصينية بهدوء وقتها

في نهاية عام 2002 كان ربح علي بابا السنوي هو دولار واحد، لكن عام بعد عام تحسن الموقف كثيرا، حتى أصبح علي بابا اليوم من الشركات عالية الربحية، يقدم خدمة البريد الإلكتروني، ونظام دفع إلكتروني (علي باي)، ونظام مزايدة (تاو باو)، وسوق عالمي يجمع البائع والمشتري (علي بابا)، وموقع لتبادل إعلانات مواقع انترنت الصينية (علي ماما)، وغير ذلك الكثير من الخدمات.
أدرك جاك أن عليه فعل شيء للحصول على المزيد من الزوار لموقع علي بابا، ولذا بدأ يبحث عن شريك قوي، شريك قوي لديه محرك بحث يضمن له توليد عدد كبير من الزيارات. ولذا في منتصف 2005 دخلت ياهو في شراكة مع علي بابا، في صفقة قدرها 1 مليار دولار، وجعلت القيمة الإجمالية لشركة علي بابا 4 مليار دولار. جرى الاتفاق على حصول ياهو على 40% من أسهم علي بابا (مع نسبة أقل عند التصويت على القرارات)، في مقابل نقل ملكية النسخة الصينية من موقع ياهو إلى علي بابا، هذه الملكية قدرت قيمتها بمقدار 700 مليون دولار.
الهدف من الموقع :-
هو عمل سوق الكترونى يخدم جميع الشركات حول العالم لتبادل المنتجات و الصفقات عن طريق شبكة الانترنت و المعروفه بخدمة B2B ، و هذا الموقع يركز على المنتجات الصينية بالاخص بحكم انه موقع صينى النشأه و ايضا لانه يستهدف الى استقطاب العديد من المشترين للمنتجات الصينية حول العالم حيث يمكمك اتمام صفقة استيراد كونتينر مثلا من الصين كاملا من خلال هذا الموقع و تتم الصفقة كلها الكترونيا بين البائع و المشترى .

هناك تعليقان (2):

  1. الطموح والاراده تبلغ النجاح ويارب اكون مثلك m.s.ltd@hotmail.com

    ردحذف
  2. لا بد لنا من العبرة

    على قدرتنا على فعل المستحيل

    مع التصميم والأرادة القوية

    فلا بد من التعب والأرهاق للوصول ألى النجاح والتمتع بلذته

    ردحذف